المقدمة

القسم الاول من كتاب التحصين: الاحاديث المتضمنة لتسميته عليه السلام بأمير المؤمنين

الباب - 1

فيما نذكره من قول رسول الله صلى الله عليه وآله أن عليا أمير المؤمنين بولاية الله عز وجل عقدها له فوق عرشه واشهد على ذلك ملائكته

الباب - 2

فيما نذكره من أمر النبي (ص) تسعة رهط من الصحابة بالتسليم على على بامرة المؤمنين بأمر رب العالمين

الباب ـ 3

فيما نذكره من قول النبي (ص) لعلى (ع) أنت أمير المؤمنين وامام المتقين، علي أنت سيد الوصيين ووارث علم النبيين وخير الصديقين وافضل السابقين نذكره

الباب - 4

فيما نذكره من تسمية جبرئيل لعلى (ع) بأمير المؤمنين

الباب - 5

فيما نذكره من تسمية النبي صلى الله عليه وآله لعلى (ع) بامير المؤمنين

الباب - 6

فيما نذكره من تسمية الله جل جلاله عليا عليه السلام أمير المؤمنين حقا

الباب - 7

فيما نذكره من تسمية الله جل جلاله عليا أمير المؤمنين حقا لم ينلها أحد قبله وليست لاحد بعده

الباب - 8

فيما نذكره عن النبي صلى الله عليه وآله ان (طوبى لهم وحسن مآب) نزلت في أمير المؤمنين على بن أبي طالب عليه السلام

الباب - 9

فيما نذكره من قوله صلى الله عليه وآله لعلى عليه السلام (أنت أمير المؤمنين وشيعتك المؤمنون)

الباب - 10

فيما نذكره من ان حول العرش مكتوب بخط جليل لا اله إلا الله محمد رسول الله على أمير المؤمنين

الباب - 11

فيما نذكره من تسمية الله جل جلاله لعلى (ع) بامير المؤمنين وسيد المسلمين وقائد الغر المحجلين على لسان سيد المرسلين

الباب - 12

فيما نذكره من تسميته رسول الله (ص) عليا (ع) (أمير المؤمنين وقائد الغر المحجلين ويعسوب الدين)

الباب - 13

فيما نذكره من كتاب (نور الهدى) في تسمية رسول الله صلى الله عليه وآله عليا عليه السلام العروه الوثقى وسيد الوصيين وأمير المؤمنين فقال ما هذا لفظه:

الباب - 14

فيما نذكره من شهاده رسول الله صلى الله عليه وآله: ان عليا وصيه وخليفته وامام كل مسلم وأمير كل مؤمن بعده

الباب - 15

فيما نذكره من تسمية رسول الله (ص) انه أمير المؤمنين وسيد المسلمين وخير الوصيين واولى الناس بالنبيين وقائد الغر المحجلين

الباب - 16

فيما نذكره من ان مناديا ينادى يوم القيامة بتسمية مولانا على (ع) سيد المؤمنين

الباب - 17

فيما نذكر من ان الله جل جلاله يجعل ملكين على الصراط فلا يجوز أحد إلا ان يكون معه جواز من علي (ع)

الباب - 18

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله لعلى عليه السلام (انك اصل الدين ومنار الايمان وغايه الهدى وأمير الغر المحجلين)

الباب - 19

فيما نذكره من تسميه النبي صلى الله عليه وآله عليا عليه السلام (امام المسلمين وأمير المؤمنين ومولاهم بعده)

الباب - 20

فيما نذكره عن النبي صلى الله عليه وآله انه قال لعلي عليه السلام: (أنت امام المسلمين وأمير المؤمنين وقائد الغر المحجلين وحجه الله بعدى على الخلق اجميعن وسيد الوصيين ووصى سيد النبيين)

الباب - 21

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله لام سلمه: اشهدي هذا على أمير المؤمنين وسيد المسلمين

الباب - 22

فيما نذكره عن النبي (ص): ما استقر الكرسي والعرش ولا دار الفلك ولا قامت السموات والارض إلا بان كتب عليها (لا اله إلا الله محمد رسول على أمير المؤمنين)

الباب - 23

فيما نذكره من تسليم النبي على علي عليه السلام بامره المؤمنين

الباب - 24

في تسمية رسول الله صلى الله عليه وآله عليا عليه السلام سيد الوصيين وأمير المؤمنين واخو رسول رب العالمين وخليفتي على الناس اجمعين

الباب - 25

فيما نذكره عن مناد ينادى من بطن العرش ان على بن أبي طالب وصى رسول الله رب العالمين وأمير المؤمنين وقائد الغر المحجلين في جنات النعيم

الباب - 26

فيما نذكره من أمر النبي صلى الله عليه وآله أبا بكر وعمر بالتسليم على على عليه السلام بامره المؤمنين

الباب - 27

فيما نذكره من أمر النبي صلى الله عليه وآله مطلقا بالتسليم على علي بامره المؤمنين

الباب - 28

فيما نذكره من تسميته رسول الله صلى الله عليه وآله أمير المؤمنين وسيد المسلمين وامام المتقين

الباب - 29

فيما نذكره من خطبه (يوم الغدير) وفيها من رجال المخالفين بتسمية النبي صلى الله عليه وآله عليا عليه السلام عدة مرات (أمير المؤمنين)

 

القسم الثاني من كتاب التحصين: الاحاديث المتضمنة لتسميته عليه السلام بامام المتقين وما في معناها

الباب - 1

فيما نذكره من قول رسول الله صلى الله عليه وآله لمولانا على عليه السلام: (أنت سيد المسلمين وامام المتقين وقائد الغر المحجلين ويعسوب المؤمنين)

الباب - 2

فيما نذكره من قول رسول الله صلى الله عليه وآله لعلى عليه السلام (انك سيد المسلمين وامام المتقين وقائد الغر المحجلين ويعسوب المؤمنين) بغير الطريق الذي قدمناه وفيه من رجال المخالفين

الباب - 3

فيما نذكره من تسمية الله جل جلاله لعلى عليه السلام انه سيد المسلمين وامام المتقين وقائد الغر المحجلين يوم القيامة

الباب - 4

فيما نذكره من قول رسول الله صلى الله عليه وآله عن على عليه السلام انه اخوه ووزيره وخليفته وامام المتقين وقائد الغر المحجلين

الباب - 5

فيما نذكره من شهاده رسول الله صلى الله عليه وآله ان عليا عليه السلام امام المتقين

الباب - 6

فيما نذكره عن النبي صلى الله عليه وآله أنه قال عن على عليه السلام: (انه الصديق الاكبر والفاروق وامام كل مسلم بعدي

الباب - 7

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله عن على عليه السلام (انه خير الاولين والاخرين من أهل السماوات والارضين وامام المتقين وسيد الصديقين وسيد الوصيين وقائد الغر المحجلين)

الباب - 8

فيما نذكره من شهاده رسول الله صلى الله عليه وآله لعلى عليه السلام (انه سيد المسلمين وامام المتقين وقائد الغر المحجلين وقاتل الناكثين والقاسطين والمارقين)

الباب - 9

فيما نذكره من تسمية الله جل جلاله لعلى عليه السلام انه سيد المسلمين وامام المتقين وقائد الغر المحجلين

الباب - 10

فيما نذكره من قول أبي ذر رضى الله جل جلاله عنه الذي هو ماخوذ من قول رسول الله صلى الله عليه وآله في على عليه السلام انه امام المرحومين وقائد الغر المحجلين والصديق الاكبر

الباب - 11

فيما نذكره من حديث بعض محبي أمير المؤمنين عليه السلام

الباب - 12

فيما نذكره عن النبي صلى الله عليه وآله أن الله جل جلاله سمى عليا عليه السلام رأيه الهدى وامام اوليائي ونور من اطاعني وهو الكلمه التي الزمتها المتقين

الباب - 13

فيما نذكره من ان النبي صلى الله عليه وآله ذكر ان الله جل جلاله سمى عليا عليه السلام (امام خلقي ومولى بريتى)

الباب - 14

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله لعلى عليه السلام (انك الامام لامتي والقائم في رعيتي)

الباب - 15

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله عن على عليه السلام (انه) راية الهدى فقال ما هذا لفظه:

الباب - 16

فيما نذكره من تسمية النبي صلى الله عليه وآله لعلي عليه السلام (انه الامام والخليفة من بعدي)

الباب - 17

فيما نذكره من تسميه النبي صلى الله عليه وآله لعلي (ع) انه امام امتي وخليفتي عليها بعدى نذكر ذلك من كتاب (نور الهدى) فقال ماهذا لفظه

الباب - 18

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله لعلى عليه السلام: (أنت امام امتى وخليفتي عليها بعدى)

الباب - 19

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله لعلى عليه السلام (انه امام الهدى ومصباح الدجى والحجه على أهل الدنيا وانه الصديق الاكبر والفاروق)

الباب - 20

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله في على عليه السلام (انه امام امتى واميرها وانه وصيى وخليفتي عليها)

الباب - 21

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله للمهاجرين والانصار (ان عليا عليه السلام اخى ووزيرى وخليفتي وامامكم)

الباب - 22

فيما نذكره من قول النبي صلى الله عليه وآله عن علي عليه السلام: (انه امام امتى وخليفتي عليهم من بعدى) تمام الحديث

الباب - 23

فيما نذكره من قول رسول الله صلى الله عليه وآله (ان عليا أمير البرره وقاتل الفجرة)

الباب - 24

فيما نذكره من تسمية رسول الله صلى الله عليه وآله لعلى عليه السلام (انه امامهم) وامرهم بالاقتداء به

الباب - 25

فيما نذكره من اجتماع قريش والمهاجرين والانصار بعد ولايه عثمان وذكرهم فضائلهم وما قاله لهم على عليه السلام وفيه انه امامهم عن النبي صلى الله عليه وآله ومن يجب عليهم طاعته

الباب - 26

فيما نذكره في حديث عالم من النصارى

الباب - 27

فيما نذكره من مناظره قوم من احبار اليهود لعمر بن الخطاب وعجزه عن الجواب وقيام مولانا على عليه افضل السلام بالحق والصواب وشهاده الحبر من اليهود بانه عليه السلام احق بالامر بعد رسول الله صلى الله عليه وآله من كل من تقدم عليه وانه اسلم بما هداه إليه